Overblog Suivre ce blog
Editer l'article Administration Créer mon blog
29 juin 2016 3 29 /06 /juin /2016 21:25

الحديث حول الأمة الجزائرية هو بمثابة التطلع إلى أطيافنا. كل أطيافنا. على هذه التربة الجزائرية المباركة التي تحملنا و تضم رفاتهم الزكية. القليل منهم كان مثواه الأخير بأرض أخرى. " وما تدري نفس بأي أرض تموت إن الله عليم خبير ...34...لقمان". من يوبا إلى كاتب يس. إلى دا لحوسين. القائمة طويلة بالطبع. الذين نعتز بهم و الذين نفرت منهم القلوب. كالقديس أغسطينوس و ألبير كامو. جزائرية هذا الأخير لا تشوبها شائبة. بما أن أعماله ارتوت من بين أخاديد صلصالنا المُجِيد. هو منا ونحن منه. مثله مثل بقية الحركى العائشة بالتقطير بفرنسا. هم منا و نحن منهم.إذ يستحيل التخلص من الإخوة. لكن هذا الكامو اضرنا أكثر بكثير من اولئك الحركى مجتمعين. الحركى كان همهم قطعة خبز. غير واعين بما يدور حولهم. لكن الكامو هذا كان قد طبخ لنا " البؤس في القبائل" و خاصة " الموت السعيد" رواية لم تقرأ بجدية بين مواطنينا حيث ينفضح أمره وقد أخر نشرها راعي أعماله أربعين سنة. هو الكامو الوعي الذي لم لم يمض "بيان ال 121" ذاك التصريح في الحق بالعصيان إزاء حرب الجزائر. و كان من بين من أمضى على الوثيقة سارتر و دوبوفوار و روب-قريي و دوراس و العديد من الاخرين الذي مد ‘لينا يده . هو الكامو الوعي الذي رد على صحفي بعربية أزقة بلكور..." تبكي يماك و ما تبكيش يما".

لكن علينا بالتطلع لأطيافنا.

كل أطيافنا.

حتى لو كان الطيف ألبير كامو الذي ولد على ميلين من منزلي

Partager cet article

Repost 0
Published by ahmed bengriche
commenter cet article

commentaires

Présentation

  • : POEME-TEXTE-TRADUCTION
  • POEME-TEXTE-TRADUCTION
  • : Pour les passionnés de Littérature je présente ici mes livres qui sont edités chez DAR EL GHARB et EDILIVRE. Des poèmes aussi. De la nouvelle. Des traductions – je ne lis vraiment un texte que si je le lis dans deux sens.
  • Contact

Profil

  • ahmed bengriche
  • litterateur et pétrolier
 je m'interesse aussi à la traduction
  • litterateur et pétrolier je m'interesse aussi à la traduction

Texte Libre

Recherche

Pages